أخبار يوسف الصديق

لجنة البيئة لحزب الوفد فى زيارة لمحمية وادى الريان بالفيوم

نظم اعضاء اللجنة النوعية للبيئة بحزب الوفد بالتعاون مع وزارة البيئة زيارة إلى محمية وادي الريان للتعرف علي المحمية الطبيعية بالمنطقة وأهم المعالم الطبيعية في محافظة الفيوم .
و تفقد أعضاء اللحنة فور وصولهم شلالات وادي الريان التي تبلغ خمس شلالات والتي ظهرت مع بناء السد العالي .
واثني اعضاء اللجنة على إدارة المحمية التي تبذل قصارى جهدها للحفاظ على جمال المحمية الطبيعية، وتقديم العون للزائرين طوال فترة تواجدهم من خلال متخصصين.
جائت الزيارة تحت رعاية وزارة البيئة و الدكتور محمد خليفة رئيس لجنة البيئة بالوفد وعضو مجلس الشعب ومسئول الاتصال السياسي بالحزب.
أكدت لبنى فتحي مقرر لجنة البيئة النوعية بحزب الوفد، أن اللجنة عقدت ثلاث بروتوكولات مع وزارة البيئة منذ شهر، وكان أولهم عن زيارة المحميات الطبيعية في مصر، والثاني حول القيام بتوعية بيئية عن النظافة والتشجير في المدارس بالمحافظات، والثالث بخصوص التعريف بالنظام الوطني لإعادة تدوير المخلفات الصلبة وأحدث النظم التكنولوجيه في هذا الشأن.
وأضافت “فتحي”، على هامش زيارة وفد من أعضاء اللجنة النوعية للبيئة لعدد من المعالم الطبيعية بمحافظة الفيوم، أن وزارة البيئة استجابت لتنفيذ أول بروتوكول، وهو زيارة محمية وادي الريان وشلالات الريان ومجموعة جبال المدورة بالفيوم، للتعريف بأهمية هذه المناطق الطبيعية الخلابة والهامة على المستوى المصري والعالمي.
وأفادت” فتحي”، أن الدكتور محمد خليفة عضو مجلس الشعب ورئيس لجنة البيئة بحزب الوفد، هو الذي سعى لعقد تلك البروتوكولات الهامة مع وزيرة البيئة، والتي ستؤثر بشكل إيجابي على نظام التوعية البيئية، بالإضافة إلى أنها ستعرف الشباب والطلاب بأهمية مصر السياحية والبيئية.
وأشارت مقرر لجنة البيئة، إلى أنه تم التواصل مع وزارة البيئة لتنفيذ البروتوكول الثاني الذي يخص توعية طلاب المدارس، كخطوة جديدة ستقوم بها اللجنة عقب الإنتهاء من زيارة اليوم بالفيوم.
أشار أحمد عويس المشرف على اللجنة الفرعية للبيئ بالفيوم ، أن الفيوم تحتوى على العديد من المحميات الطبيعية وبالأهتمام بهذا الأمر بالتعاون مع وزارة البيئة سوف تشهد الفيوم نقلة فى المجال السياحى .
أضافت علا عبد الجواد ، رئيس لجنة المرآه ببندر أول بالفيوم ، أن لهذه الزيارات أهميه فى نشر المعرفة بالمحميات للشباب خارج محافظة الفيوم ، وتكرار هذه الزيارات هام للترويج لها ، كما أشارت أنها تأمل ان تتطور الزيارات من جانب المعرفة للعمل على حل السلبيات بالمحميات ودعم الإيجابيات بها.
أشار مينا محسن رئيس شباب حزب الوفد بالفيوم أن المحميات هى كنز سياحى بمحافظة الفيوم وبالرغم من ضعف التسويق لها إلا أن الزيارات لمحمية وادى الريان العام الماضى فاقت ٣٠ ألف مصرى و٤ ألاف أجنبي فيجب الترويج لها للنهوض بمستوى السياحة بمحافظة الفيوم.
يذكر ان الدكتور محمد خليفة قام بعقد عدة اجتماعات مع الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة؛ لتكثيف التواصل بين حزب الوفد والوزارة؛ لعمل عدد من البروتوكولات التوعوية الهامة والتي تهم قطاع كبير من المتخصصين وستفيد عدد كبير من الشباب والمواطنين.