أهم الأخبار

حبس مدير ومعلم بمدرسة المقراني في واقعة “التحرش” بالفيوم

قررت نيابة مركز أبشواي، بمحافظة الفيوم، صباح اليوم، حبس مدير مدرسة المقراني الإبتدائية ومعلم بها، بقرية المقراني التابعة لمركز يوسف الصديق، ٤ أيام على ذمة التحقيق، بتهمة التحرش بعدد من تلاميذ.

وكان 6 من أولياء أمور تلاميذ مدرسة المقراني الابتدائية، اتهموا مدرسين، بالمدرسة في بلاغ لمركز شرطة يوسف الصديق، أمس، بالتحرش بأبنائهم التلاميذ بالمدرسة.

وقال ولي أمر أحد التلاميذ بالمدرسة، في البلاغ، أنه لاحظ بإصابة ابنه بحالة إعياء، وأنه بالحديث معه أخبر والده بأن مدرس بالمدرسة تحرش به، وفقا لمصادر أمنية.

حرر محضر بالواقعة، قيد برقم 482 لسنة 2019م إداري مركز شرطة يوسف الصديق، وأخطرت النيابة التي تتولى التحقيق.

وكان محمد عبدالله، القائم بأعمال وكيل وزارة التربية والتعليم بمحافظة الفيوم، قرر استبعاد معلم ومدير مدرسة المقراني، بمركز يوسف الصديق، بسبب اتهام عدد من أولياء الأمور لهما بالتحرش بأبنائهم، وفقا لبيان صحفي، مساء الثلاثاء الماضي.

جاء ذلك خلال زيارته لمدرسة المقراني الابتدائية، يرافقه لجنة من التعليم الابتدائي والمتابعة والتوجيه المالي والإداري، لبحث شكوى أولياء أمور المدرسة التابعة لإدارة يوسف الصديق التعليمية، بشأن تعرض أبنائهم للتحرش من قبل المعلمين.

كما قرر القائم بأعمال وكيل وزارة التربية والتعليم بالمحافظة، عقب اكتشاف الواقعة بإحالة الموضوع للتحقيق

وكانت مباحث مركز شرطة يوسف الصديق، ألقت القبض على مدير المدرسة والمعلم المحالان للتحقيق، بعد اتهام أولياء الأمور لهما بالتحرش بأبنائهم، وحرر محضر بالواقعة، وأحيل المشكو في حقها للنيابة للتحقيق.

وكان اللواء عصام سعد، محافظ الفيوم، قرر إحالة مدرس ومدير المدرسة للتحقيق، وإيقافهما عن العمل لحين انتهاء التحقيقات، واستبعادهما من وظيفتهما.